أهلا وسهلا بك إلى منتدي الحكمة الروحانية.
أهلا وسهلا بك ضيفنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، وفي حال رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.

الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حصريا!! البروج المتفقة في الطالع والدرجات وحالاتها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الحكيم الروحاني

avatar

الابراج : الميزان عدد المساهمات : 612
تاريخ التسجيل : 19/04/2016
العمر : 46
الموقع : مصر

مُساهمةموضوع: حصريا!! البروج المتفقة في الطالع والدرجات وحالاتها   الثلاثاء أبريل 26, 2016 10:51 am

اخوانى اعضاء منتدى الحكمة الروحانية مرحبا بكم معنا فى كل ما هو جديد ومفيد وحصرى



ذكرنا في بعض المواضيع السابقة وخاصة موضوع مطارح الاشعة ان هناك اتصالات طبيعية ليست بشر ولا نحس ولا يتعبرها المنجمون اتصالات سلبية
كالتسديس والمقابلة او التربيع الطبيعي
وهنا نذكر شيئا في هذا الخصوص ونضيف اليه معلومات حول البروج المتفقة

في ذكر البروج المتفقة في الطالع والبروج المقتدرة والمتفقة في الطريقة وذكر التسديس الطبيعي والتربيع والمقابلة
اعلم ان البروج بعضها متفق مع بعض في المطالع وبعضها متفقة في طول أزمان النهار وبعضها متفقة في قسمة بيوت الفلك .
فالمتفقة في المطالع تسمى المتفقة في المنطق
والمتفقة في طول ازمان النهار تسمى المقتدرة المطبعة
والتي هي كل بيتين لكوكب تسمى المتفقة في الطريقة
فاما المتفقة في المطالع هي , الحمل للحوت , الثور للدلو , الجوزاء للجدي , والسرطان للقوس , والاسد للعقرب
والسنبلة للميزان , ودرجات هذه البروج متفقة لبعض درجات تلك البروج موافقة له كا الدرجة الاولى من برج الحمل موافقة للدرجة التاسعة والعشرين من برج الحوت
والدرجة الثانية من الحمل موافقة للدرجة الثامنة والعشرون من برج الحوت والثالثة من الحمل موافقة للدرجة السابعة والعشرون من الحوت , وعلى هذا القياس يكون حتى الدرجة الخامسة عشر من الحمل تكون كالدرجة الخامسة عش من الحوت , وهكذا دواليك في معرفة الدرجات المتوافقة .
وهكذا تكون الدرجة الاولى من الثور كالدرجة التاسعة والعشرين من الدلو ويستمر العمل هكذا حتى تكون الدرجة الخامسة عشر من الثور كالدرجة الخامسة عشر من الدلو .
وبذلك تكون الدرجات الماضية من البرج متفقة مع الدرجات الباقية من البرج الموافق له .
وأما البروج المقتدرة المتفقة في طول أزمان النهار فهي , السرطان للجوزاء , والاسد للثور , والسنبلة للحمل , والميزان للحوت , والعقب للدلو , والقوس للجدي , وبهذا تكون الدرجات الماضية من أحد هذه البروج متفقة مع الدرجات الباقية من البروج الموافقة لها كما ذكر سابقا في المبروج المتفقة في المطالع وذلك لن الدرجة الاولى من السرطان متفقة مع الدرجة التاسعة والعشرون من الجوزاء في طول أزمان النهار وعلى هذا القياس يكون إتفاق هذه الدرجات في طول أزمان النهار .
وأما البروج المتفقة في القوة والطريقة فهي الحمل والعقرب والثور والميزان والجوزاء والسنبلة والسرطان والاسد والقوس والحوت والجدي والدلو , وذلك أن كل متفقين أي بيتين لكوكب واحد , ولموافقة بعض هذه البروج لبعضها
في أحد الحالات الثلاثة وضع العلماء من المنجمين تسديسا طبيعيا وهذا التسديس ليس بعداوة ولا نحس
وكذلك وضعوا مقابلة طبيعية ليست بعداوة ولا نحس وان كان ساقطان عن النظر
وأما البروج التي بعضها في تسديس بعض وهي ساقطة بالنظر فهي الحمل والحوت والسنبلة والميزان لإتفاق مطالعها
والجوزاء والسرطان والقوس والجدي لإتفاق طول أزمان النهار
والجدي والدلو والسرطان والسد لإتفاقها في الطريقة
وأما التربيع الطبيعي فهو الثور للدلو , والسد للعقرب .

حالات الكواكب في المناظرات وفي أنفسها
للكواكب حالات في مناظرة بعضها البعض من بيوت الفلك وفي أنفسها وهي خمسة عشرين وجها
منها إثني عشر بابا ذكرها بطليموس , وهي الأقبال , والإدبار , والإتصال , والإنصراف , والنقل , والجمع , والقبول ,
والرد , ودفع القوة , ودفع الطبيعة , ودفع التدبير , والمنع .
وخمسة منها فسرها البابليون والفرس وهي , المقارنة , ورد النور , والنعمة , والمكافأة , وخلاء السير .
وأربعة منها فسرها المصريون وهي , دفع الطبيعتين , والإنتكاث , والإعتراض , والوحشة .
وأربعة منها فسرها الهنود وهي , الحيز , والقوة , والفدا , وقطع النور .
فأما الإقبال فقد ذكر علماء التنجيم إنه إذا كان الكوكب رفير الاوتاد أو في ما يلي الأوتاد فهذا هو الإقبال على القول المجمل , وتفسير ذلك إنه إذا كان الكوكب قبل لادرجة الطالع بدرجتين وإلى خمسة عشر درجة من الطالع أمامها فهو مقبل قوي
وفي أكثر من خمسة عشر درجة فهو ضعيف في الاقبال إلى خمسة عشر درجة من البرج الثاني الذي هو ما يلي الوتد
واذا كان قبل درجة الطالع بثلاث درجات أو أكثر منه خلفها فليس يجوز أن يكون مقبلا لإشرافه على الزوال
واذا كان الكوكب قبل درجة الطالع بأكثر من خمس درجات فهو زائل عن الطالع إلى الثاني عشر خارج عن حد الإقبال
واذا كان من درجة العاشر الى خمسة عشر درجة منها فانه مقبل قوي الاقبال وبعد ذلك الى خمسة عشر درجة من البيت الحادي عشر فانه مقبل ضعيف
واذا زال عن درجة العاشر بدرجة واحدة فانه منحط الى التاسع وليس في الاقبال
وإذا كان في الثامن الذي هو ثاني السابع فليس يجوز ان يكون في الاقبال او مقبلا فان البيت مظلم وساقط وفي البيت السابع فانه من درجة السابع الى خمسة عشر درجة منه يكون في الاقبال وإذا زال عن درجة السابع وغاب بمقدار درجة واحدة فقد خرج من حد الاقبال وهو يكون زائل الى السادس
واذا كان قبل درجة الرابع بدرجتين والى خمسة عشر درجة من الرابع فانه مقبل قوي وبعد خمسة عشر درجة من الرابع الى خمسة عشر درجة من الخامس فانه مقبل ضعيف
واذا كان بيسن الكوكب وبين درجة الرابع أكثر من خمس درجات فقد خرج من الإقبال .


الإدبار :

أما الادبار فقد ذكر علماء التنجيم ان الكوكب اذا كان في البيوت الزائلة فانه يكون في الادبار والبيوت الزائلة هي الثالث والسادس والتاسع والثني عشر وذلك بالقول المجمل , ومع ذلك يمكننا القول ان الشمس اذا كانت مثلا في التاسع والقمر في الثالث ليسا في الادبار اذا كان ذلك فرحهما .
وكذلك زحل في الثاني عشر والمريخ في السادس ليسا في الادبار اذا كان فرحهما في هذين المكانين .
وكذلك المشتري اذاكان في التاسع أو بعض في بعض حظوظه لا يكون في الادبار لمشاركته الشمس في الحرارة ومناسبته للبيت التاسع في الدين والعلم .
وكذلك اذا كانت الزهرة في الثالث او في بعض حظوظها لا تكون في الادبار لمشاركتها القمر في البرودة والرطوبة ومناسبتها للبرج الثالث في الصداقة .
وأما ما سوى ذلك فان كل كوكب يقع في بيت برج زائل عن الوتد فانه في الادبار .
والكواكب هي مدبرة في الثاني عشر إلاّ زحل , وفي السادس جميعها إلاّ المريخ , وفي التاسع فجميعها مدبرة إلاّ الشمس والمشتري إذا كانا في بعض حظوظهما , وفي الثالث أيضا كلها مدبرة إلاّ القمر والزهرة اذا كانا في بعض حظوظهما .


المقارنة :

ذكر علما الفلك ان المقارنة هي ان يكون الكوكبان في برج واحد , وقوة المقارنة على أربعة أوجه
فمنها مقارنة في برج واحد وبينهما أقل من خمسة عشر درجة
والثاني : أن يكون كل واحد منهما في قوة الاخر أي في شعاع الاخر , ومثال ذلك أن يكون القمر والمشتري في برج واحد وبينهما اثني عشر درجة أو أقل من ذلك والمشتري في قوة شعاع القمر إذ جرم القمر اثني عشر درجة وليس القمر في قوة شعاع المشتري , فاذا كان بينهما تسع درجات الذي هو مقدار جرم المشتري فان القمر في قوة شعاع المشتري وقوة جرمه , واذا كان كل واحد منهما في جرم صاحبه كاذن ذلك قوة في الدلالة أي دلالة المقارنة على الحكم المستنبط ,
واذا كان احدهما في قوة الاخر غير مخالط فانه اضعف في الدلالة .
الثالث : ان يكونا كلاهما في حد واحد من حدود الكواكب .
الرابع : ان يكون بينهما مقدار نصف جرم أقلهما جرما أو أقل من ذلك وهو قوي في الدلالة , فاذا قارن وصار درجات الكوكب السريع أكثر من البطيىء ضعفت دلالتهما
واذا كان بين كوكبين أقل من الجرم واختلف برجهما فليس يعدان متقارنين لإختلاف البرجين لكنه يقال انه في جرم الاخر ,
ولا تكون المقارنة إلاّ في برج واحد

ومثال ذلك :

أن تكون الزهرة في سبع وعشرين درجة من برج الحمل والمشتري في درجتين من برج الثور وبينهما خمس درجات فلا يعدان متقارنين لإختلاف البرجين الى ان تدخل الزهرة الى برج الثور فحينئذ يكونان متقارنين فقط
وليس المقارنة أن يجتمع الكوكبان في موضع واحد بالجرم والجسد لأن بين الكوكب والكوكب الاخر بعد كثير في الافلاك لأن أحدهما أعلا من صاحبه , لكنه اذا كان أحدهما مسامت للأخر ومد من البصر خط مستستقيم الى الكوكب الاعلى والى فلك البروج فيمر ذلك الخط بالكوكب الاسفل فحينئذ يكونان متقارنان .
وكذلك قول القائل أن القمر في برج الحمل فليس معنى ذلك ان القمر قد دخل الحمل لأن بينهما ستة أفلاك لكن خط البصر المستقيم للراصد يمر من موضع البصر الى موضع القمر والى فلك البروج فيقع الحمل في الدرجة التي يبلغ اليها الخط المسامت .


الإتصال والإنصراف :

الاإتصال على نوعين : أحدهما في الطول والاخر في العرض .

أما اتصال الطول فانه يعني ذهاب الكوكب السريع الى الكوكب البطيىء , فما دام درجات الكوكب السريع اقل من درجات الكوكب الثقيل اذا كانا متقارنين واذا كانا متناظرين فانه يعني ذهاب الى الاتصال
فان تساويا في الدرجة فقد تم الاتصال
وان زاد درجة الكوكب السريع على الكوكب الثقيل فقد انصرف عنه , ومثال ذلك .
اذا كان المشتري في اول السرطان في خمسة عشر درجة والقمر في الثور في عشر درجات والقمر متصل بالمشتري من تسديس إذ هو اسرع سيرا من المشتري وأقل درجا منه وهو ذاهب اليه فاذا بلغ القمر خمسة عشر درجة من الثور
حصل التساوين بين درجاته ودرجات المشتري فهنا نقول انه تم الاتصال
اما اذا سار القمر وبلغ ستة عشر درجة فقد انصرف عن المشتري
وقد ذكر علماء التنجيم ان الاتصال يكون من الكواكب السفلية وليس للعلوية بالسفلية اتصال كالقمر فانه يتصل بالكواكب كلها وليس يتصل به شيىء من الكواكب
وزحل يتصل به جميع الكواكب وليس هو يتصل بشيىء من الكواكب
والشمس دائما تتصل بمن فوقها من الكواكب وليست تتصل بمن دونها
وجميع ما ذكروه هنا هو قول مجمل إلاّ انه يتفق في بعض مواضع من الفلك ان يتصل الكوكب العلوي بالكوكب السفلي اذا كان الكوكب العلوي اسرع سيرا من السفلي

ومثال ذلك :

ان تكون الزهرة في خمس درجات من الحمل وعطارد في سبع درجات من الحمل , وعطارد بطيىء السير يسير كل يوم نصف درجة تقريبا والزهرة سريعة السير تسير بقدر /درجة و15 دقيقة تقريبا أي درجة وربع والزهرة في هذا الموضع متصلة بعطارد وتلحقه في ثلاثة ايام ومن ثم تسبقه وتنصرف عنه فهنا قد صح الان ان الاتصال ومعناه هو ذهاب السريع الى البطيء.
واما النوع الثاني فهو إتصال العرض :
وهذا يعني اذا كان الكوكبان في برج واحد ودرجة واحدة وليس لهما عرض يميل به عن منطقتة فلك البروج , أو كان لهما عرض , وعرض كل واحد منهما كعرض صاحبه في الكمية والجهة من الجنوب والشمال فحينئذ يكسف الاسفل للاعلى ويقارنه بالطول والعرض , و ما دام السريع أقل عرضا من جهة واحدة فهو المتصل بالعرض .
واذا كانا متقابلين واتصال العرض ان يكون احدهما في ناحية الشمال صلعدا والاخر في ناحية الشمال ايضا هابطا أو كان كلاهما في الجنوب , أو احدهما صاعد والاخر هابط فحينئذ يتصل السريع الاقل درجا بالبطيء
فاذا زاد عرض السريع فقد انصرف عنه بالعرض
واذا كان من المناظرات الاخرى كالتسديس والتثليث فهو ان يكون احدهما صاعدا في الشمال والاخر هابطا في الجنوب , أو يكون احدهما صاعدا في الجنوب والاخر هابط في الشمال ففي هذا الوجه يتصل السريع الاقل عرضا بالبطيء الى ان يزيد عرض السريع فحينئذ يكون منصرفا بالعرض .




مع تمنياتي لكم بالتوفيق والنجاح في جميع اعمالكم اخوكم / الحكيم الر وحاني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://rohaniyat.newgoo.net
 
حصريا!! البروج المتفقة في الطالع والدرجات وحالاتها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي الحكمة الروحانية :: منتدى الحكيم فـي علم التنجـيم :: مقالات الحكيم في علم التنجيم-
انتقل الى: